آخر الأخبار
مواطنون: كفى حوادث.. أغلقوه – تقاطع الهجاري .. مثلث الرعب المفتوح على طريق الباطنة

مواطنون: كفى حوادث.. أغلقوه – تقاطع الهجاري .. مثلث الرعب المفتوح على طريق الباطنة

Share Button

أربع حالات وفاة و33 مصابا في 15 حادثا –
الحوادث تركزت في شهري يوليو وأكتوبر بين تصادم ودهس وتدهور –
متابعة:‏‏‏ عبدالله بن سيف الخايفي –

تقاطع الرعب.. مثلث الموت.. مثلث برمودا .. النقطة السوداء ، سمه ما شئت فمثلث الهجاري بولاية الخابورة يستوعب كل هذه التسميات وغيرها من الأسماء المرعبة بعد أن أصبح التقاطع الأخطر والوحيد المتبقي على طريق الباطنة الذي يبيت ويصبح متربصا بالعابرين حاصدا الأرواح تحت عجلات السيارات وبين هياكلها الحديدية.
«في ليلة العيد الماضي فقدناها .. كانت بعمر الزهور، وقبل أيام ذهبت صابرين لجامعتها ولم تعد..» تغريدة في تويتر ضمن «حملة المليون لغلق تقاطع الهجاري القاتل» تلخص المشكلة في مثلث أشبه ما يكون بشرك منصوب 24 ساعة وما أكثر ضحاياه، فصيده يزداد يوما بعد آخر تؤكده إحصائيات المرور ولعل آخرها قبل أسبوع حادث شنيع توفيت فيه مواطنة شابة ولحقت إصابات بليغة بأربعة آخرين أعقبه بيوم فقط حادث تصادم بين ثلاث سيارات قدر الله ولطف فكانت خسائرها في النطاق المادي.
الحديث عن هذا التقاطع ليس الأول فقد تكرر طرحه في أكثر من عمل صحفي وفي وسائل صحفية وإعلامية مختلفة منذ 2012 فلا قديم فيه يعاد لكن الجديد سيذكر كلما وقع حادث في المكان وكلما تضاعفت فداحة الخسائر التي تبدو مستمرة طالما بقي التقاطع شبحا للموت فاتحا فاهه لابتلاع ضحايا جديدة.

والحديث عن هذه النقطة السوداء على طريق الباطنة والتحذير من مخاطرها المحدقة سيتواصل طالما بقيت معاناة عابري الطريق واستمر قلق المواطنين.
مثلث الهجاري في الحقيقة ليس تقاطعا متعدد المداخل والمخارج من وإلى ضفتي الطريق شمالا وجنوبا فقد كان كذلك من قبل لكنه حاليا مدخل واحد فقط من الشمال إلى الجنوب، التفافي نحو مسقط، أو مباشر باتجاه طريق قرية الهجاري الذي يؤدي أيضا إلى السهيلة ثم وادي عمر ووادي شافان وصولا إلى ولاية عبري بمحافظة الظاهرة.
لكن هذا المثلث الذي وقفت $ على واقع الحركة المرورية فيه يبدو قطعه ضربا من الجنون خاصة إذا ما علمنا انه لا يبعد عن دوار حفيت القريب أكثر من 800 متر تقريبا وهذه المسافة في حسبة تقديرية بواقع السير بسرعة 100 كيلومتر في الساعة لا تستغرق أكثر من 30 ثانية.
وعملية الالتفاف في حالة كانت حركة السير مستمرة ولا تتطلب التوقف عند الدوار فان الوصول إلى نقطة المثلث من الجهة الأخرى لن تستغرق أكثر من دقيقتين تقريبا.
الفرق دقيقتان فقط لا أكثر، فهل توفير دقيقتين من الوقت يستحق هذه المجازفة؟ وحتى وإن افترضنا الزحام الذي عادة ما يشهده دوار حفيت سببا يدعو لاستسهال قطع المثلث عوضا عن استخدام الدوار فان الانتظار دقائق تبدو أهون مليون مرة من المجازفة بعبور المثلث المرعب.
إذا المشكلة ليست في البعد لكن يبدو أن هناك إشكالية في إنشاء كل من التقاطع والدوار ليقوما بالغرض نفسه في الموقعين المتقاربين وما يحيط بكل منهما من مصالح وما ترتب عليهما من أضرار ولا يزال مستخدو طريق الباطنة يتذكرون ارتفاع خطوط كاسرات السرعة على دوار حفيت فترة طويلة حتى تمت معالجتها مؤخرا مراعاة للصالح العام. والأمر يبدو مشابها فيما يخص بتقاطع الهجاري الذي زادت مخاطره المرورية فاصبح إغلاقه أمرا طبيعيا تغليبا للمصلحة العامة.

الإحصائيات تؤكد الخسائر

الإحصائيات التي حصلت عليها $ من مصادرها الخاصة كشفت عن وقوع 15 حادثا في تقاطع الهجاري منذ 21 فبراير 2013 وحتى 17 من أكتوبر الجاري نتج عنها أربع حالات وفاة و33 مصابا. وأشارت المعلومات إلى وقوع سبعة حوادث منها في عام 2013 نتج عنها حالة وفاة و17 مصابا بينما وقع في 2014 أربعة حوادث أسفرت عن حالة وفاة واحدة و8 إصابات فيما شهد عام 2015 حتى 17 أكتوبر الماضي وقوع أربعة حوادث خلفت حالتي وفاة وثمانية مصابين.
وأشارت المعلومات التي حصلت عليها عمان إلى أن الحوادث تركزت في شهري يوليو وأكتوبر حيث وقعت ثلاثة حوادث في شهر يوليو في 2014 و2015 فيما وقعت ثلاثة حوادث مماثلة في شهر أكتوبر في عامي 2013 و2015.
وتنوعت الحوادث التي وقعت في التقاطع خلال الفترة المذكورة من 2013 إلى العام الحالي بين التصادم بين مركبتين أو أكثر وبين الدهس والتدهور وسجلت حالات التصادم أكثر الحوادث وتكررت 11 مرة تسعة منها بين مركبتين وثلاثة حوادث بين ثلاث مركبات ..
لكن لقاءات مع مواطنين أوضحوا أن تقاطع الهجاري شهد حوادث أخرى ربما لم تسجل خاصة تلك التي لم يسفر عنها وفيات أو إصابات لكنها تبقى حوادث وقعت في المكان وكان يمكن أن تكون نتائجها جسيمة هي الأخرى.
كما تحدث مواطنون عن واقع الإصابات التي لحقت بالمواطنين وقالوا إنها ليست مجرد أرقام فبعض المصابين كانت إصاباتهم بليغة وربما أصبحوا مقعدين نتيجة تلك الحوادث.
أسئلة طرحها مواطنون التقتهم $.. ما الهدف من بقاء التقاطع إذا انتفى الغرض من وجوده؟ ما جدوى ترك ثغرة مرورية خطيرة فخا مفتوحا؟ مضيفين ما المانع من إغلاقه نهائيا وكف شر محدق بالعابرين ؟ .
سالم السعيدي قال إن المثلث أصبح بؤرة للحوادث سواء داخل التقاطع نفسه في لحظة قطع «طريق صحار- مسقط» أو في الخط الجانبي الموازي لطريق «مسقط – صحار» حيث تبدأ عملية دخول الطريق للوصول إلى المثلث وهنا تقع أغلب الحوادث.
وتحدث عن عدد من الحوادث المميتة التي وقعت في المكان منها حادث ليلة عيد الفطر الماضي نتج عنه حالة وفاة وثلاث إصابات بليغة.
وأوضح يقول في 2012 بلغت الشكاوى حدها وتم تسليط الضوء على الموضوع وتحدث مسؤول من وزارة النقل والاتصالات آنذاك لكنه للأسف قال إن المثلث مهم ولا يستطيعون غلقه وهو رد فعل يثير استياء الأهالي فعن أي أهمية يتحدثون في ظل ضرر فادح واقع؟
وأضاف .. استمر الوضع على ماهو عليه ثم وقع حادث آخر فثار الحديث مرة أخرى وتواصلنا مع وزارة النقل والاتصالات فجاء رد الوزارة علينا أن الموضوع يحتاج إلى الحكمة والروية وبعد مواصلة شكاوى المواطنين جاء الرد مؤخرا أن الوزارة تحاول دراسة الموضوع لإرضاء جميع الأطراف.
بدر بن خميس السعيدي أكد وجود حراك اجتماعي من قبل الأهالي لرفع رسالة موقعة إلى الجهات المختصة مطالبا بسرعة التدخل وإغلاق المثلث مشيرا إلى تغريدة لوزارة النقل والاتصالات تحدثت عن حل يرضي الجميع .
سليمان البلوشي عبر عن دهشته واستغرابه من بقاء المثلث الخطير بينما لا يبعد الدوار عنه امتارا معدودة وقال مصدوما: أين المخططون؟ أين مهندسو المرور والطرق؟ مضيفا: هذا غير منطقي وغير عقلاني.. لا يمكن أن يتجاور دوار وتقاطع ..
علي السعيدي قال مهما كانت المنفعة من وجود التقاطع فإن دفع الضرر مقدم عليها ولا يمكن أن نشاهد الخطر قائما ونغض الطرف عنه.
بينما اعتبر سيف الحوسني أنه يمكن البحث عن مخرج لحل الإشكالية كإقامة تحويلة التفافية كما هو معمول به الآن مكان الدوارات التي أغلقت. لكن محمد الزعابي قال انه ينبغي عدم استخدام التقاطع طالما هناك دوار قريب جدا حتى وان ترك المثلث مفتوحا فالإنسان الواعي لا يلقي بنفسه إلى التهلكة محملا مستخدمي التقاطع والجهات المعنية معا المسؤولية.
وعلمت $ أن حراكا تقوم به وزارة النقل والاتصالات لحل إشكالية تقاطع الهجاري وتداولت وسائل التواصل الاجتماعي امس مقترحا مقدما من وزارة النقل والاتصالات لإغلاق التقاطع تماشيا مع توجه الوزارة في إغلاق تقاطعات الباطنة. وذكرت المعلومات المتداولة بأن الوزارة ستقوم بإجراءات إغلاقه بالتنسيق مع الجهات المختصة لكن لم تذكر موعدا محددا للإغلاق.

إغلاق التقاطع

وقالت وكالت الانباء العمانية امس ان معالي الدكتور احمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والإتصالات التقى بمكتبه امس مشايخ ولاية الخابورة موضحاً لهم المجهودات الكبيرة التي تقوم بها الوزارة في متابعة إنهاء طريق الباطنة السريع بجميع حزمه(من 1 وإلى 11) وذلك في إطار الجهود التي تبذلها وزارة النقل والإتصالات في تسهيل إنسيابية الحركة المرورية على طريق الباطنة الحالي من خلال رفع كفاءته بإنشاء عدد من الجسور والأنفاق.
واستعرض معهم لخرائط التفصلية لمكونات الحزمة العاشرة والواقع أجزاء منها في ولايتهم، والمتضمنة إلغاء تقاطع الهجاري بولاية الخابورة وإنشاء جسر يخدم الحركة الإنتقالية بين جهتي الطريق في تلك المنطقة، وسيربط هذا الجسر مع وصلة الطريق المؤدي إلى طريق الباطنة السريع.
وعلى إثر هذا التوضيح وافق المشايخ على المقترح المقدم من الوزارة وطالبوا بإغلاق تقاطع الهجاري على الطريق الحالي تماشياً مع توجه الوزارة في إغلاق تقاطعات الباطنة، وعليه ستقوم الوزارة بإجراءات إغلاقه بالتنسيق مع الجهات المختصة، علماً بأن الحزمة العاشرة لطريق الباطنة السريع هي الآن طور الإسناد من قبل مجلس المناقصات.
واشاد سعادة الشيخ سيف بن مهنا الهنائي والي الخابورة في تصريح لـ $ أمس بالجهود التي بذلتها وزارة النقل والاتصالات والجهات المختصة وسعي معالي وزير النقل والاتصالات في التوصل الى حل لانهاء مشكلة تقاطع الهجاري بما يسهل انسيابية الحركة وحماية ارواح الناس ورفع الضرر عن مستخدمي الطريق مثمنا تفهم المشايخ وتعاون الاهالي في هذا الشأن.

أكتوبر 28, 2015

إنستغرام

تويتر

Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats