آخر الأخبار
أهلي سداب يتوج بكأس جلالته للهوكي للمرة الـ «10»

أهلي سداب يتوج بكأس جلالته للهوكي للمرة الـ «10»

Share Button

السيب يحل ثانيا والنصر ثالثا –
تغطية – مهنا القمشوعي –

حقق نادي أهلي سداب للمرة العاشرة في تاريخه كأس حضرة صاحب الجلالة للهوكي في نسختها الـ45 بعد فوزه على نادي السيب بنتيجة 2/‏‏1 في المباراة التي أقيمت منافساتها مساء أمس على ملاعب الهوكي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر برعاية معالي أحمد بن ناصر بن حمد المحرزي وزير السياحة وبحضور معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وعدد من أصحاب المعالي والسعادة والمدعوين ولفيف من الصحفيين والمحبين للعبة، وكان أهلي سداب قد تقدم بالنتيجة في الدقيقة 31 بعدما استغل لاعب أهلي سداب الركنية الجزائية الممنوحة لفريقه ليسدد تسديدة صاروخية عانقت شباك مرمى السيب، وضاعف أهلي سداب النتيجة في الدقيقة 45 بعدما باغت لاعب أهلي سداب أشرف طالب حارس السيب، في حين قلص السيب النتيجة في الدقيقة 67 من ضربة جزائية لتنتهي المباراة بفوز أهلي سداب بنتيجة 2/‏‏1، فيما حقق النصر المركز الثالث بعد فوزه على صلالة بنتيجة 4/‏‏1 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء أمس الأول.

بداية متحفظة

لم يبح الشوط الأول بجميع أسراره والوضع كان مثاليا لكونها مباراة نهائية ولها طابع خاص كالحذر من الهدف المبكر الذي قد يربك الحسابات وربما يغير مجرى المباراة، وقد كانت ركلة البداية لنادي السيب والذي لم يستفد من الأفضلية وأضاع أول الهجمات لتضيع معها فرصة الأخذ بزمام الأمور لنادي السيب ليأخذ أهلي سداب المجال ويبدأ بممارسة هواياته بالضغط على السيب والمحاولة في تسجيل هدف مبكر يسهل المهمة في النهائي الصعب، لتتسم المباراة بالهدوء والصعوبة من قبل الطرفين وإن كان أهلي سداب الأفضل في الدقائق الخمس الأولى من زمن المباراة ، إلا أن لاعبي السيب دخلوا جو المباراة لينحصر اللعب في وسط الملعب وسط أفضلية نسبية لنادي أهلي سداب والذي بدا وكأنه الأفضل جاهزية من السيب. المباراة لم تبح بجميع أسرارها كون الحذر مسيطرا على أجواء الفريقين وخاصة من قبل لاعبي السيب الذي فضلوا تغطية المناطق الخلفية والاعتماد على بعض الهجمات المرتدة التي كانت بصيغة خجولة. لاعبو أهلي سداب حاولوا افتتاح النتيجة بالتسديدات المتواصلة باتجاه المرمى وسط تكتل من قبل لاعبي السيب أمام مرماهم، وأهدر لاعبو أهلي سداب الفرصة في افتتاح النتيجة بعدما احتسب له الحكم الاسباني حكم المباراة ركنية جزائية في الدقيقة 17 ولكن تسديدة لاعب أهلي سداب لوكيشن صادفها استفاقة من قبل حارس السيب سعيد الحسني الذي أنقذ تسديدة لوكيشن ببراعة مانعا بذلك محاولة أهلي سداب من افتتاح النتيجة.
وسجلت الدقيقة 20 أول وصول للاعبي السيب للمنطقة الخطرة لنادي أهلي سداب بعدما كان أهلي سداب تسيد المباراة، هذا الوصول الأول كان الأخطر لمصلحة السيب بحيث احتسب لهم الحكم ركنيتين جزائيتين، الركنية الأولى تولى لاعب السيب قاسم ربيع بتسديد الكرة ولكن حارس اهلي سداب محمد العامري كان حاضرا وبقوة لإبعاد تسديدة الأول، أما الركنية الثانية والتي احتسبت مباشرة بعد تنفيذ الركنية الجزائية الأولى، فيما تولى لاعب السيب شايلندرا وكانت الأخطر والأقوى ولكن العامري حامي عرين أهلي سداب كان يقظا ومنع بذلك من افتتاح النتيجة للسيب.
وتوقفت المباراة في الدقيقة 28 نظرا لإصابة لاعب السيب قاسم ربيع، ليضطر بذلك للخروج من الملعب بعد تأثره بإصابة في رجله اليسرى.

هدف لأهلي سداب
وسدد لاعب أهلي سداب يوسف عفان تسديدة قوية في الدقيقة 30 ليبعدها حارس السيب سعيد الحسني ولكن الكرة اصطدمت بمدافع السيب إلا أن الحكم الاسباني في البداية لم يحتسب ركنية جزائية وسط مطالبة كبيرة من قبل اللاعبين والجهازين الفني والاداري ليعود الحكم الاسباني ويحتسب ركنية جزائية لمصلحة أهلي سداب وتمكن على إثرها لاعب أهلي سداب لوكيشن من تسجيل الهدف الأول في المباراة بالدقيقة 31.
ولم تحمل الدقائق الأخيرة المتبقية من الشوط الأول أي جديد في المباراة على مستوى الاهداف على الرغم من انتفاضة لاعبي نادي السيب الا ان انتهاء الوقت كان الأقرب لإنهاء الشوط الأول بتقدم اهلي سداب بالهدف الوحيد.

السيب الأفضل

نشط السيب مع انطلاق الشوط الثاني وبرز هجوميا أفضل ولكن أهلي سداب كان متيقظا لهذه الانتفاضة المتوقعة وكان لاعبو السيب مستعجلين في تعديل النتيجة مما أفقدهم الخطورة المتوقعة والتركيز أمام الفرص المتاحة لهم مع بداية الشوط الثاني.
ولكن لاعبي أهلي سداب لم يقفوا مكتوفي الأيدي وركزوا على الهجوم لكون أفضل وسيلة للدفاع الهجوم، وكاد لوكيشن أن يعزز النتيجة بعدما تلقى تمريرة من لاعب أهلي سداب يوسف عفان ولكن تسديدة لوكيشن ابتعدت عن مرمى السيب. السيب حاول مرة أخرى من أجل تعديل النتيجة ولكن رعونة لاعبيه ويقظة لاعبي أهلي سداب منعت السيب من تعديل الكفة وإعادة المباراة إلى نقطة البداية.
هدف مباغت لأهلي سداب

وفي الفترة التي كان يأمل فيها السيب بأن يسجل هدف التعديل ويعيد المباراة إلى نقطة البداية باغت لاعب أهلي سداب أشرف طالب نادي السيب بتوقيعه على الهدف الثاني في الدقيقة 45 بعدما خادع الحارس وارتطمت الكرة في مضرب أشرف وتعانق شباك الحسني معلنة عن هدف ثان لأهلي سداب وتعم الفرحة اللاعبين والجماهير التي آزرت فريقها في هذه المباراة المهمة.

محاولات للأخضر

لم يكتف أهلي سداب بتسجيل الهدف الثاني في المباراة بل واصل هجماته سعيا منه لإنهاء آمال لاعبي فريق السيب وسنحت له فرصتان متتاليتان خطيرتان الأولى كانت عن طريق أشرف طالب أبعدها حارس السيب والكرة الثانية كانت من تسديد يوسف عفان وكلتا المحاولتين لم تكتمل بسبب يقظة ونجاعة الحسني حارس مرمى السيب.

فرصة للسيب

وسنحت للسيب فرصة من أجل تعديل النتيجة في الدقيقة 60 وكان اللاعبون ومحبو السيب يتمنون تقليص النتيجة ليعطيهم الامل من أجل العودة للنتيجة، الحكم الاسباني احتسب للسيب ركنية جزائية ولكن هذه الركنية ذهبت كغيرها ولم يتمكن اللاعب المصري المحترف بنادي السيب وليد محمود من تسجيل الهدف نظرا لبراعة حارس أهلي سداب محمد العامري ويبعد الكرة مانعا السيب من تقليص النتيجة.

فرصة لأهلي سداب

وكاد أهلي سداب أن يسجل هدفا ثالثا في الدقيقة 64 بعدما مرر علي الزدجالي تمريرة متقنة لزميله لوكشين ولكن كرة الأخير لم تكن موفقة وتنتهي فرصة أخيرة لإطلاق رصاصة الرحمة للسيب.

هدف للسيب

واستطاع السيب أن يقلص النتيجة عن طريق ضربة جزاء احتسبها الحكم الاسباني في الدقيقة 67 بعدما تسبب مدافع اهلي سداب في عرقلة لاعب السيب وليد محمود ليعلن الحكم عن ضربة جزاء نفذها كابتن فريق السيب محمود الحسني ببراعة لتصبح النتيجة 2/‏‏1، وحاول السيب جاهدا لتعديل النتيجة ولكن ذلك لم يشفع له لينتهي الوقت الاصلي للمباراة وتعلن صافرة الختام عن فوز أهلي سداب بالبطولة.. والثالثة ثابتة.

النصر في المركز الثالث

حقق النصر المركز الثالث في البطولة بعد فوزه على صلالة بنتيجة 4/‏‏1، حيث سجل النصر أولا عن طريق اللاعب جوسف كريشان في الدقيقة 16 وضاعف زميله يونس غابش النتيجة في الدقيقة 42 في حين تولى كريشان تسجيل هدفين متتاليين في الدقيقة 46 و48 على التوالي، في حين سجل صلالة الهدف الوحيد في الدقيقة 68 عن طريق اللاعب محمد سفير. وفي الختام قام راعي الحفل وبمعية وزير الشؤون الرياضية ورئيس الاتحاد العماني للهوكي بتسليم الجوائز والميداليات، ففي البداية قام الحكام والقضاة والمراقبون بمصافحة معالي الوزير راعي الختام، بعد ذلك تم تكريم اللاعبين المجيدين من وزارة الشؤون الرياضية حيث حصل اللاعب محمود سالم الحسني من نادي السيب على جائزة أفضل لاعب، فيما نال اللاعب غسان بن غريب الحسني من نادي أهلي سداب على جائزة أفضل حارس، اما جائزة هداف المسابقة وبرصيد ٨ أهداف فنالها اللاعب الهولندي كريشان من نادي النصر، بعد ذلك تم تسليم الميداليات البرونزية للاعبي النصر والميداليات الفضية للاعبي السيب والميداليات الذهبية وكأس البطولة لنادي أهلي سداب.

ديسمبر 29, 2015

إنستغرام

تويتر

  • 18 hours ago((إننا على طريق التقدم سائرون وخطتنا المقبلة هادفة طموحة وأجهزتكم الإعلامية المختلفة، وقد نمت وترعرعت كفيلة بأن تنق… /t.co/ua0MJN7b8W
  • 20 hours agoجلالته يهـنـئ الرئيس المصري بذكرى ثورة الثالث والعشرين من يوليو #جريدة_عمان /t.co/HZPeUahelK /t.co/NTaT2jCyWd
  • 20 hours agoنيابة عن جلالة السلطان السيد أسعد يـودع سفيري الكويت وتونس #جريدة_عمان /t.co/gcJPnjgEJk /t.co/gwAXGCqZeT
  • 20 hours agoجلالته يتلقى برقية تهنئة من المفتش العام للشرطة والجمارك بمناسبة ذكرى 23 من يوليو المجيد #جريدة_عمان… /t.co/VODaayFnDB
Ugg Women Boots Cheap UGG boots snowing uggs moncler down jackets moncler women moncler jacket uk
Ugg Boots 5825 ugg outlet ugg mini boots moncler jackets for men doudoune moncler cheap moncler coats